السبت، 24 ديسمبر، 2011

زهرة التوليـب إن روعة الزهرة وسحر الكلام ليعجزان عن التعبير في هذا المجال لأنه تحدث فيه الكثير وطوقته الأقلام أكثر من مرة وما أنا إلا قطرة في بحر أحاول أن أستعير بلاغة القول وسحرا لأداء وروعةالزهرة لأعبر عن كل ما في داخلـها وتنطق به مشاعري وإنه ليسعدني أن أجول بفكري وعقلي متحدثاً في هذا الموضوع الشائق الذي يعتبر من موضوعات المميزة ( زهرة التوليــب) من الموضوعات الحيوية التي يجب على كل منا التعبير فيه برأيه وبذلك تتبلور الأفكار ونضع نصب أعيننا تصوراً للموضوع وخلاصة الأذهان فإنه مما لاشك فيه من عظمت( الله عزوجل) ومن واقع الحياة ... ^دعونا ندخل منزل زهرة التوليـب ونتعرف عن سيرتهـاالذاتية ^ اضغط هنا لترى الصورة بحجمها الطبيعى السيرة الذاتية العائلة: Liliaceae الإسم العلمي: Tulipa إسمه المتعارف عليه بالإنكليزية: Tulip لنتعرف عن ربة الآسرة زهرة التوليب "tulips flower " نبات من الفصيلة الزنبقية وهي جميلة متعددة الألوان لا رائحة لها ومختلفة الطول لها 150 نوعاً وموطنها الأصلي تركيا.. كلمة " توليب " مأخوذة من كلمة " تولبنت " وهو مشتق من اللغة الفارسية وتعني عمامة السلطان ^حياتهـا وتعريفهـا ^ التوليب من أكثر الأبصال إنتشارا في عالمنا ، و يوجد منه حوالي 150 نوعا. يُزرع بشكل أساسي في جنوب أوروبا و شمال أفريقيا و في آسيا. موعد الزراعة يحين في أواخر الصيف و أول الخريف، في شهر تشرين الأول (أكتوبر) أو تشرين الثاني (نوفمبر)، و يُزهر في الربيع. ينمو التوليب في المناطق المعتدلة المائلة إلى البرودة، و يتميّز بسهولة زراعته و بقدرته على تحمّل برد الشتاء القارص . ^وصفهـا الخارجـي ^ التوليب من الأزهار المعمّرة (perennial)، أي أنه يعيش لأكثر من سنتين. يُزرع التوليب -مثل كثير من الأزهار- من الأبصال، و هي حبّات تُشبه نبات البصل من حيث الشكل، و يمكن إعتبارها بمثابة البذور عند باقي النباتات. تنمو أزهار التوليب بمختلف أنواعها على ساق تتراوح طولها بين 10 و 70 سنتمتر. تحمل الأزهار ما بين ورقتين و 6 أوراق خضراء تبدو و كأنها مغطاة بالشمع، و منها أنواع تحمل 12 ورقة. يتوفّر التوليب بألوان عديدة، كالأبيض و الأحمر و الأصفر و البنفسجي و الأسود و البرتقالي. و أحيانا تكون الزهرة الواحدة بمزيج من لونين أو أكثر. إذن لوحتك التي سترسمها بالتوليب لن تكون مقتصرة على لون واحد! وتعـد هذه الوان هم أبناء( زهرة التوليـب) ^تسميتهـا^ بالرغم من أن التوليب يُنسب لهولندا فإن منشأه الدولة العثمانية. إسمه مأخوذ من التسمية التركية: تولبند. نُقلت زهرة التوليب إلى أوروبا في القرن السادس عاشر. ^زراعتهــا^ تُدفن أبصال التوليب في التربة في حُفر يبلغ عمقها بين 8 و 20 سنتمتر (ضعفيّ حجم البصلة) بعد أن تكون قد أزلت الحصى و الأعشاب الضارة من البقعة التي إخترتها للزرع. أترك مسافة 10 سنتمتر بين بصلة و أخرى. بعد سنة من الزرع، ينتج عن الأبصال المزروعة أبصال جديدة تنمو هي الأخرى بجانب رفيقاتها في خطوة إحرص أثناء شرائك للأبصال أن تكون كبيرة الحجم، لأن الأبصال الكبيرة تنتج أزهار كبيرة. لا تنسَ بأن هذا الشبل سيبقى من ذاك الأسد. توليب في أصيص( أصيص هو وعاء لزراعه التوليـب) تعرف على الزراعة في الأوعية. من السهل جدا أن ينمو التوليب في أصيص (وعاء) داخل المنزل أو على الشرفة. لا تتطلب زراعته تربة خاصة، إنما ستحتاج فقط لوعاء بعمق 10 سنتمتر تزرع فيه 3 أو أربعة بصلات في تربة عادية. كلما كبر حجم الوعاء أمكنك ذلك من زراعة أبصال أكثر فيه. يُسقى الوعاء بشكل منتظم -قُل مرتين في الأسبوع- على لا تُغرق الوعاء بالماء. سرعة تفتّح الأزهار تعتمد على المكان الذي توضع فيه الأوعية. إذا وضعتَ الأوعية في الشتاء داخل المنزل حيث الحرارة المعتدلة، ستتفتّح الأزهار بسرعة. و إذا وضعتها على الشرفة حيث درجة الحرارة تقل عن 20 مئوية، ستبقى الأزهار مغلقة حتى مجيء الربيع. تذبل أوراق و أزهار التوليب في أول الصيف عندما تصل درجة الحرارة إلى ما فوق 30 مئوية. حينئذ عليك أن تزيل الأبصال من التربة و تتركها لتجف ثم تحفظها في مكان معتدل الحرارة لكي تزرعها من جديد في الخريف القادم. وكما نعرف كل بيت وعائلة توجد فيه مشاكل ولا بيت يخلو من هذه المشاكل وزهرة التوليـب أيضـاً لديهـا مشاكل لنرى ماهي مشاكلهــا لا تخلو المشاكل من أي شيء في عالمنا . أكثر المشاكل التي تحدث أثناء زراعة التوليب هي نمو الأوراق و عدم نمو الأزهار، و هذا سببه الديدان التي إن تسلّلت إلى الأبصال أتلفتها. الحل يكمن في إحاطة الأبصال بأحجار صغيرة أو أي شيء يمنع وصول الديدان إليها. ^قصـة حياة زهرة التوليـب وسفرهـا على كنـدا^ تعود القصة الى عام 1945 قبيل انتهاء الحرب العالمية الثانية ‏ ‏اذ استقبلت كندا في ذلك الوقت الملكة جوليا ملكة هولندا التي تركت بلدها اثر ‏ ‏اندلاع الحرب واستقبلها الكنديون في بلادهم ومنحوها مساحة من الارض لتكون ارضا‏ ‏هولندية حتى تستطيع ان تنجب ولي العهد في ارض هولندية كما ساهموا في تحرير هولندا. وعرفانا منها بجميلهم ارسلت لهم الملكة 100 الف زهرة من زهور التوليب ‏ليزرعوها في بلادهم وتحولت بالتالي الى رمز عالمي لـ الصداقة بين الشعبين وللجمال في ‏ ‏فصل الربيع. ^ حفظ الأبصال ^ وفي الربيع تُجمع أزهار التوليب وأثناء نمو النباتات ينمو بجوار البصلة التي أزهرت عدة أبصال أُخرى تُجمع وتوضع في ثلاجات بدرجات حرارة معينة طوال فصل الصيف حتى تُصبح صالحة للزراعة في الخريف. ^وعادةً مايشبهُ المرأة بـ هذه الزهرة ^ ولديهم علاقة جميلـة ( التوليـب و المرأة ) قيل أن التوليب تلتف حول نفسها وتبقى منغلقة كالمرأة التي تحيط نفسها بهالة من الغموض خوفا من إنفضاح مشاعرها حياء وخجلاً . وفي النهاية لا أملك إلا أن أقول أنني قد عرضت رأيي وأديت بفكرتي في هذا الموضوع لعلي أكون قد وفقت في كتابته والتعبير عنه وأخيرا ً وبعد تحليل العناصر والموضوع فأني اجد لذة وانا اكتب هذا الموضوع فقد قال الشاعر وماكل لفظ فى كلامى يكفينى وماكل معنى فى قولى يرضينى تحياتي ل


‏ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق